فراشة الأحلام


انه لشرف كبير تكرمكم وزيارتكم
لنا نتمنى ان نكون عند حسن رضائكم وان شاء الله ستجدون كل ما تصبوا له نفسكم وتتمناه
وهاهي ايدينا نمدها لكم وندعوكم للانضمام الينا لتصبحوا من افرد اسرتنا المتواضعه وتنيرونا بي مواضيعكم وردودكم النيره بكم نفيد ومنكم نستفيد
هنا في فراشة الآحلام نلتقي و الى الافق نرتقي



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بلاغ إلى نيابة أمن الدولة العليا ضد "ميزو" خطيب التحرير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فراشة الآحلام
صاحبة الموقـــــــــــع
صاحبة الموقـــــــــــع
avatar

انثى
عدد المساهمات : 1130
تاريخ التسجيل : 18/10/2013
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : أميرة مملكة فراشة الاحلام
المزاج حزين

مُساهمةموضوع: بلاغ إلى نيابة أمن الدولة العليا ضد "ميزو" خطيب التحرير   السبت 9 أغسطس - 13:02

 

كتب : محمد عبد الله
السبت 09.08.2014 - 11:37 ص

تقدم الدكتور سمير صبري، المحامي، ببلاغ عاجل لنيابة أمن الدولة العليا ضد محمد عبد الله نصر وشهرته "ميزو"، خطيب التحرير، اتهمه فيه بازدراء الأديان، وإصدار فتاوى تدعو إلى الفحشاء والفجور وتحرض على الزنا، والتحريض على الفتنة الطائفية.

وأفاد صبرى، فى بلاغه، بأنه "في حوار أجرى بتاريخ 4 أغسطس 2014 ببرنامج "90 دقيقة" على قناة "المحور" الفضائية قال المدعو محمد عبد الله نصر - والذي يزعم أنه خطيب التحرير والواقع يؤكد أنه خطيب الجهل والتضليل - إن طلاب المرحلة الثانوية الأزهرية يدرسون كتاب فقه "متن الإقناع لأبى شجاع" الذى يبيح فى باب الطهارة جواز الاستنجاء بكتب التوراة والإنجيل لأنها كتب محرفة، فضلا عن تدريس كتاب "الاختيار لتعاليم المختار" الذى يشرح نكاح المرأة الميتة، وتابع المضلل الجاهل بأن المناهج التى يتم تدريسها بالأزهر تحمل أفكارا فى غاية الخطورة وتساعد على التطرف الدينى، مستشهدا فى ذلك بوجود مشايخ أمثال الدكتور يوسف القرضاوى والدكتور طلعت عفيفى، وزير الأوقاف السابق".

وأضاف البلاغ أن "خطيب الجهل والضلال" قال كذلك في ذات البرنامج إن الرسول (صلى الله عليه وسلم) أمر الأمة الإسلامية بعدم الاستماع إلى ما ينقل منه إلا من خلال القرآن فقط، مستشهدا فى ذلك بحديث نصه "لا تكتبوا عنى شيئا غير القرآن ومن كتب عنى شيئا غير القرآن فقد يمحوه"، كما نهى الصحابة عن كتابة شىء عنه"، على حد زعمه.

وتابع: "إن الشيخ محمد عبد الله نصر، شن هجومًا حادًا على كتاب صحيح البخارى وتوثيقه للأحاديث النبوية المسجلة فيه عن الرسول (صلى الله عليه وسلم)، قائلاً إن صحيح البخارى مسخرة للإسلام والمسلمين، مشيرًا إلى أن عذاب القبر ليس من الثوابت، ثم أضاف أن "كتاب البخارى سب رسول الإسلام وزعم أنه مسحور"، وأكد أن البخارى ادعى على النبى أنه كان يعيش على الغنائم وتحدث عن زنا القرود"، على حد قوله.

وأوضح صبرى أنه "على الفور أصدرت وزارة الأوقاف بيانا قالت فيه: إن المدعو محمد عبد الله نصر الشهير بـ"ميزو" لا علاقة له بالأوقاف من قريب أو بعيد، وحديث أمثاله من الجهلاء باسم الدين عار على الثقافة الإسلامية، كما ناشدت الوزارة وسائل الإعلام، أن تراعى الظروف الصعبة التى تمر بها بلدنا وأمتنا العربية كلها، والتى لا تحتمل استضافة أمثال هؤلاء الجهلة الذين لا صفة لهم سوى محاولة المتجارة بالدين أو بالزى الأزهرى، شأنهم فى ذلك شأن المتطرفين سواء بسواء".

وقال إن "ما صرح به المبلغ ضده يشكل أركان جريمة ازدراء الأديان ويقع تحت طائلة العقاب بالمادة 98 من قانون العقوبات التي نصت علي أن: يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر ولا تتجاوز خمس سنوات أو بغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيه ولا تجتاوز ألف جنيه كل من استغل الدين في الترويج أو التحبيذ بالقول أو بالكتابة أو بأية وسيلة أخرى لأفكار متطرفة بقصد إثارة الفتنة أو تحقير أو ازدراء إحدى الأديان السماوية أو الطوائف المنتمية إليها أو الإضرار بالوحدة الوطنية أو السلام الاجتماعي بقوله إنه يجوز الاستنجاء بكتب التوراة والإنجيل لأنها محرفة".

وأضاف أن "الفتاوي التي أفتى بها المبلغ ضده تدعو إلى الفحشاء والفجور وتحرض على الزنا بخلاف ما تشكله من جريمة ازدراء الدين الإسلامي والديانة المسيحية والتحريض على الفتنة الطائفية والإساءة إلى أبناء الوطن الواحد وما تشكله من الإساءة للدولة المصرية وكلها جرائم تقع تحت طائلة العقاب بنصوص ومواد قانون العقوبات".

وقدم صبري حافظة مستندات مؤيدة لبلاغه، ملتمسا تحقيق البلاغ وإحالة المدعو ميزو للمحاكمة الجنائية العاجلة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بلاغ إلى نيابة أمن الدولة العليا ضد "ميزو" خطيب التحرير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فراشة الأحلام :: المنتدى العام :: الآخبار والمقالات-
انتقل الى: